You are here: التدابير والبرامج

إصدارات المشروع

  • مشكلة التبو: ما بين الجنسية وانعدام الجنسية في مثلث تشاد ـ السودان ـ ليبيا، يونيو

    2017 (also in English)

    تحميل
  • تجارة الأسلحة الخفيفة عبر الأنترنت في ليبيا. الخطاب الرسمي 6. أبريل 2016
    (also available in English)

    تحميل
    (629.76 KB)
  • السياسة بوسائل أخرى :المصالح المتضاربة في القطاع الأمنيّ الليبيّ، بقلم ولفرام لاخر وبيتر كول، يناير
    2016

    (also available in English)

    تحميل
    (2.02 MB)
  • صواريخ مفقودة: انتشار منظومات الدفاع الجوي المحمولة في منطقة شمال أفريقيا، تقرير مختصر2 ، يناير 2016
    (also available in English)

    تحميل
    (1.03 MB)
  • المجموعات المسلحة والأسلحة الخفيفة الموجهة، ملاحظات بحثية رقم 47، يناير 2016
    (also available in English)

    تحميل
    (640.85 KB)
File 11 to 15 out of 33

وسائط الإعلام المتعددة

التدابير والبرامج

 
 

   

   

   

   

   

   

الأمن هو شرط مسبق للأمن والتنمية. هناك الكثير من الطرق لدعم الأمن في المجتمعات المتأثرة بالعنف المسلح. في بعض الحالات، يمكن أن تستثمر الحكومات في تعزيز الأمن من خلال إجراء الإصلاحات على قواتها المسلحة وقوات الشرطة وأنظمة العدالة. في جميع دول العالم، تشارك المجتمعات في ضمان أمنها من خلال المبادرات المحلية، مثل: مجموعات حراسة الأحياء و الميليشيات المحلية. وبالتالي، يشمل تعزيز الأمن استضافة الجيش وقوات حفظ السلام وحفظ الأمن والنظام والعدالة والأنشطة الجزائية الهادفة إلى استعادة الأمن الحقيقي والمتصور.

يركز تقييم الأمن في شمال إفريقيا بشكل رئيسي على بعدين لتطوير أمن المجتمع. أولاً، يحدد المشروع القضايا ذات العلاقة بأمن مخزونات الأسلحة والذخائر الفعال. ثانياَ، يتطرق المشروع إلى إصلاحات القطاع الأمني، وخصوصاً تحول القطاع الأمني من مهمته القمعية الرئيسية إلى توفير الأمن المجتمعي بشكل فعال. يراقب المشروع الجهود الحكومية والدولية الهادفة إلى إعادة هيكلة وإعادة تأهيل المؤسسات الأمنية وإدارتها لمخزونات الأسلحة والذخائر.

حتى الآن، تشمل نتائجنا التي توصلنا إليها ما يلي:

  • تأسست المؤسسات الأمنية "الهجينة" وتولت المسؤولية للمهام الأمنية والمهام ذات العلاقة بالأمن في بعض مناطق شمال إفريقيا. حيث تقوم هذه المؤسسات بدمج العناصر الرسمية وغير الرسمية بشكل يجعلها أكثر شرعية من المؤسسات التي تحل محلها (وخصوصاً المؤسسات القمعية سابقاً) ولكن ذلك يؤدي إلى نمو المصالح والولاءات المتضاربة بين أفرادها.
  • أصبحت قضية المشروعية مهمة في تشكيل ونجاح المؤسسات الأمنية الهجينة ، مما يجعل القطاع الأمني جبهة أخرى لحدوث الصراعات على السلطات السياسية. ويحتمل أن يستمر هذا الأمر حتى تكون المؤسسات المستقرة قادرة على توفير الخدمات المطلوبة.
  • برامج إعادة إدماج المقاتلين العائدين من الصراعات الإقليمية إلى بلدانهم الأصلية قد يكون حاسما لضمان أمن سكان المنطقة واستقرار حكوماتها.

لقد أصبحت إدارة مخزونات الأسلحة والذخيرة مشكلة خطيرة، وخصوصاً في ضوء زيادة الأسلحة والذخائر المتطورة التي بحوزة المجموعات المسلحة في المنطقة. يزيد تزايد المجموعات المسلحة وانعدام فعالية إدارة مخزونات الأسلحة والذخائر من حدة التهريب والهجوم المظلل. كما أن ذلك يزيد من خطر الإنفجارات غير المخطط لها في مواقع تخزين الأسلحة والذخيرة، وهو خطر واقعي جداً وفقاً لما أشارت له أحدث البيانات. ففي ليبيا لوحدها، حدث ثمانية حوادث انفجارات غير مخطط لها في مواقع تخزين الأسلحة والذخيرة منذ العام 2011 مع 95 حالة وفاة .

 

 

 

 

 

 

إصدارات المشروع

File 61 to 7 out of 7
First < Back Page 1 Next > Last

وسائط الإعلام المتعددة

بودكاست 08
خلال الانتقال: الجماعات المسلحة في ليبيا
   

الإصدارات الأخرى

File 61 to 5 out of 5
First < Back Page 1 Next > Last

مصادر ذات علاقة